أخبارنا

بعد أنباء إصـ.ـابته بمرض خـ.ـطير.. بوتين يوجه رسالة هامة وعاجلة للسوريين خارج سوريا ويدعوهم لهذا الأمر

تركيا الحدث // متابعات

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن ملايين اللاجئين السوريين يمكنهم الآن العودة إلى ديارهم والبدء في إعادة بناء وطنهم لأن السلام والإستقرار يتشكلان  في جزء كبير من البلاد.
 
وذكرت وكالة انباء اسوشيتد برس أن بوتين أدلى بهذه التصريحات خلال مؤتمر عبر الهاتف مع بشار الأسد، وفقًا
لنيو ترك بوست.

 وقبل المؤتمر الدولي للاجئين الذي بدأ في دمشق واستمر يومين، تبادلا الأفكار حول مواقفهما التي تتعلق ياللاجئين الذين توجهوا الى دول أخرى غير سوريا.
 
وجدير بالذكر أنه قُتل نصف مليون سوري في تسع سنوات من الحـ.ـرب والصـ.ـراع، واضطر 5.6 مليون غيرهم إلى الهجرة، وخلال هذه الفترة، تم تسجيل 6 ملايين شخص غيروا مكان إقامتهم داخل سوريا.
 
وقد أثار هذا الاجتماع اعتراضات من الأمم المتحدة والمسؤولين الأمريكيين.

إقرأ أيضا : الرئيس الأمريكي الجديد يزف بشرى سارة للاجئين السوريين ونبأ صـ.ـادم لـ”الأسد”

حمل فوز المرشح الديمقراطي للانتخابات الرئاسية الأمريكية، جو بايدن، بالرئاسة الأمريكية، بشرى سارة للاجئين السوريين واللاجـ.ـئين في العالم، ونبأ حـ.ـزينًا لرئيس النظام السوري بشار الأسد.

وقال تقرير نشرته هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” تحت عنوان “نتائج الانتخابات الأمريكية: كيف ستتغير السياسة الخارجية الأمريكية تحت قيادة بايدن؟”: إن “السياسة الأمريكية تجاه اللاجـ.ـئين ستتغير”.

وأشار التقرير إلى أن من التغييرات التي ستحدث في السياسة الأمريكية هي زيادة قبول اللاجئين من جديد، بعكس الحظر الذي فرضته إدارة الرئيس المنـ.ـتهية ولايته دونالد ترامب.

وسبق أن ذكرت وزارة الخارجية الأمريكية، أنها لن تقبل أكثر من 15 ألف لاجئ خلال العام المقبل، في خفض جديد لعدد اللاجـ.ـئين الذي كان في العام الماضي يصل إلى 18 ألف لاجئ.

وكانت صحيفة “واشنطن بوست”، أكدت أن “حملة بايدن” تعد بزيادة المشاركة الأميركية في سوريا وزيادة الضغط على رئيس النظام السوري بشار الأسد لتأمين بعض الكـ.ـرامة والأمـ.ـان والعدالة للشعب السوري.

وبحسب تقديرات بين الموالين؛ فإن “نظام الأسد” كان يفضل وصول “ترامب” إلى كرسي رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية؛ خـ.ـوفًا من ضـ.ـغط إدارة “بايدن” التي قد تصل إلى ضـ.ـربات عسـ.ـكرية واسعة.

المصدر : الدرر الشامية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock