أخبارنا

بالفيديو: إسـ.ـقاط طـ.ـائرة روسية بصـ.ـاروخ قرب إدلب

بالفيديو: إسـ.ـقاط طـ.ـائرة روسية بصـ.ـاروخ قرب إدلب

تركيا-رصد

استطـ.ـاع الثـ.ـوار في ريف حلب الغربي إسقـ.ـاط طـ.ـائرة استـ.ـطلاع روسية بصـ.ـاروخ مضـ.ـاد للطـ.ـيران، صباح اليوم الثلاثاء.

وتداول ناشطـ.ـون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطعا مـ.ـصورا يظـ.ـهر سقـ.ـوط الطـ.ـائرة قرب قرية كـ.ـفرنـ.ـوان في ريف حلب الغربي، حيث التهـ.ـمتها النيـ.ـران.

وسقـ.ـطت أمس في منطقة قريبة طائـ.ـرة استـ.ـطلاع أخـ.ـرى بريف حلب الجنوبي، تضـ.ـاربـ.ـت اﻷنباء حول هويـ.ـتها وسبب سقـ.ـوطها.

وكان الثـ.ـوار قد أطـ.ـلقوا أمس اﻷول صـ.ـاروخا مضـ.ـادا للطائـ.ـرات نحو طـ.ـائرة الاستـ.ـطلاع الروسية الضخـ.ـمة المعروفة بـ”البجـ.ـعة” لكـ.ـنها لم تتمكن من إصـ.ـابتها.

وتشـ.ـهد أجـ.ـواء الشـ.ـمال السوري حـ.ـركة طـ.ـيران مكثـ.ـفة وتصـ.ـعيدا يتـ.ـركز على الريف الجنوبي، إلا أن قـ.ـوات النظـ.ـام كثفـ.ـت استهـ.ـدافها لغربي حلب عقـ.ـب سقـ.ـوط الطـ.ـائرة.

وأعلـ.ـنت فصـ.ـائل المعـ.ـارضة في الشـ.ـمال السوري عن إطـ.ـلاق حـ.ـملة قصـ.ـف مكـ.ـثّفة على مواقـ.ـع قـ.ـوات النظـ.ـام والميـ.ـليشـ.ـيات الداعـ.ـمة له، في أريـ.ـاف إدلب وحلب واللاذقية.

وقال المتحـ.ـدث الرسمي باسـ.ـم الجـ.ـبهة الوطـ.ـنية للتحـ.ـرير النقـ.ـيب “ناجـ.ـي المصطفى” إن فـ.ـوج المدفـ.ـعية والصـ.ـواريخ استهـ.ـدف بعـ.ـدد كـ.ـبير من مواقع العـ.ـدو وثكـ.ـناته بمـ.ـختـ.ـلف أنـ.ـواع الأسـ.ـلحة الثقـ.ـيلة.

وأوضـ.ـح أن هذا القـ.ـصـ.ـف هو “نصـ.ـرة لأهلـ.ـنا في درعا” حيث قام فـ.ـوج المدفـ.ـعية استهـ.ـداف مقـ.ـر عملـ.ـيات رئـ.ـيسي لقـ.ـوات النـ.ـظام على محـ.ـور معـ.ـرة النعمان بعـ.ـدد من قـ.ـذائف مدفـ.ـع 130 مم ومـ.ـربـ.ـض مدفـ.ـعية وثـ.ـكنة عسكـ.ـرية على محـ.ـور “خـ.ـان السـ.ـبل” بصـ.ـواريخ الغـ.ـراد، واستهـ.ـدف عـ.ـددا من مقـ.ـرات الفـ.ـرقة الرابـ.ـعة المتـ.ـمركـ.ـزة على الطريق الدو.لي (حلب – دمشق) بعـ.ـدد من قـ.ـذائف المدفـ.ـعية من عـ.ـيار 155 مم، ومـ.ـربـ.ـض مدفـ.ـعية ليـ.ـزري وثكـ.ـنة للنـ.ـظام حـ.ـيث تم تـ.ـحقـ.ـيق إصـ.ـابات مباشـ.ـرة، على جـ.ـبهة السـ.ـاحل.

كـ.ـما توسـ.ـعت الحمـ.ـلة إلى مواقع قـ.ـوات النظـ.ـام في ريف حماة الغربي، وجـ.ـبهـ.ـات ريف حلب الغربي، على محـ.ـاور الفـ.ـوج 111 والفـ.ـوج 46.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى