منوعات

لا يسكنها البشر.. مساحتها أكبر من روسيا.. “نقطة نيمو” أغرب مكان على وجه الأرض “صورـ فيديو”

تركيا رصد // متابعات

لا يسكنها البشر.. مساحتها أكبر من روسيا.. “نقطة نيمو” أغرب مكان على وجه الأرض “صورـ فيديو”

الأرض واسعة جداً، ويوجد فيها حتى الآن يابسة ليست مأهولة بالسكان ولا يستهلك البشر في سكنهم سوى جزء يسير من هذا الكوكب الكبير.

تتربع في المحيطات بقع يابسة تختلف مساحتها منها ماهي معمورة بالبشر ومنها ماهي مهجورة لم تصل إليها حضارة الإنسان.

ونقطة “نيمو” بقعة واقعـ.ـة وسط المحيط الهادئ تعتـ.ـبر أبعد مكان عن اليابـ.ـسة في العالم، قطب المحـ.ـيط المتعذر الوصـ.ـول إليه.

علي الرغـ.ـم من أن الإنسان وصل للفـ.ـضاء ( القمر ) ويحاولون الآن جاهـ.ـدين في إستكشاف كوكب المـ.ـريخ ويدرسون إمكانية إرسال البشـ.ـر إلي الكوكب الأحمر و لكن لا زالـ.ـت هناك بعض الأماكن علي كوكـ.ـب الأرض التي لم يصل إليها البـ.ـشر أو أنه في طور إكتشـ.ـافها.

نقطة نيمـ.ـو Nemo Point :

تعد نقطـ.ـة نيمو من بين الأماكـ.ـن التي لازالت قيد الإستكـ.ـشاف نظرا لبعدها التـ.ـام عن اليابسة وندرة وصـ.ـعوبة وصول البشر إليها وبذلك تعتـ.ـبر نقطة نيمو أبعد مكـ.ـان عن اليابسة علي كـ.ـوكب الأرض.

أين تقع نقطـ.ـة نيمو:

نقطة نيـ.ـمو تعد من أكثر بقاع الأرض غموضا وبعدا عن اليابسـ.ـة فهي منطقة معزولة جدا عن العـ.ـالم و تقع Nemo Point بالمحيط الـ.ـهادي وسط مثلث متساوي الأضـ.ـلاع من الجزر،

وتبلغ مسـ.ـاحة المنطقة حوالي 22 مليون كيـ.ـلومتر مربع ( أكبر من روسيا) وتعـ.ـادل مساحة الإتحاد السـ.ـوفياتي سابقا ، بينمـ.ـا أقرب الجزر إلي أبعد مكـ.ـان عن اليابسة تبعد بحـ.ـوالي 1600 كيلومتر، وبالطبع نقطـ.ـة نيمو منطقة غير مأهـ.ـولة بالسكان.

نقطـ.ـة نيمو هي بالأصـ.ـل تسمى قطب المحـ.ـيط المتعذر الوصول إليه ولكن لطـ.ـول الأسم ولصعوبة إستخـ.ـدامه فتمت تسميته (نقطة نيمـ.ـو) على أسم الكابتـ.ـن نيمو وهو البطل الشـ.ـهير بإحدى الروايات الذي أبتكـ.ـره الكاتب جول فيـ.ـرن لربانٍ يجوب البحار،

ويتصف بسـ.ـمات تختلف عن تلك التي يتـ.ـسم بها الأبطال الروائيون عاـ.ـدة، وعلي ما يبدو فأن الأسـ.ـم ملائماً لتلك البقعة التـ.ـي لا تُزار إلا نادراً.

اكتشفـ.ـت نقطة نيمو رسـ.ـميا سنة 1992 بواسطـ.ـة الأقمار الصناعيـ.ـة ، وكلمة نيمو تعنـ.ـي باللغة اللاتينـ.ـية لا أحد.

ولكن هل تتخيـ.ـل أن نقطة نيمو بعـ.ـيدة جدا عن البشـ.ـر واليابسة لدرجة أن محـ.ـطة الفضاء الدولية تعتبر أقرب تجـ.ـمع بشري لهذه المنطـ.ـقة بحكم أنها مرتفـ.ـعة عن سطح الارض بحـ.ـوالي 416 كيلومترا ، وأقرب موقـ.ـع مأهول بالبشر في اليابسـ.ـة يبعد عنها بحوالـ.ـي 2700 كيلومتر مربـ.ـع .

مواق انترنيت + وكالات

قصة الثلاثة الذين حُبسوا في كهف.. فروى كل واحد منهم قصة عجيبة.. فنجوا “فيديو”

إنها قصة ثلاثة رجال ،خرجوا من ديارهم لغرض من الأغراض ، وبينما هم كذلك إذ نزل مطر غزير ،فبحثوا عن مكان يحتمون فيه من شدة المطر ،فلم يجدوا إلا غاراً في جبل .

وكانت الأمطار من الغزارة بحيث جرفت السيول الصخور الكبيرة من أعلى الجبل ، فانحدرت صخرة من تلك الصخور ،حتى سدت عليهم باب الغار ،

وكانت من العظم بحيث لا يستطيعون تحريكها فضلا عن دفعها وإزالتها ، ولا يوجد سبيل إلى إيصال خبرهم إلى قومهم ، وقد أزالت الأمطار والسيول كل أثر يمكن عن طريقه الاهتداء إلى مكانهم ، وحتى لو صاحوا بأعلى صوتهم فلن يصل إلى أبعد من جدران الغار الذي يحيط بهم .

وعندها تيقنوا الهلاك ، ووصلوا إلى حالة من الاضطرار ، فأشار أحدهم على أصحابه أن يتوسل كل واحد منهم إلى ربه بأرجى عمل صالح عمله ، وقصد فيه وجه الله ،

فتوسل الأول ببره بوالديه حال كبرهما وضعفهما ،وأنه بلغ بره بهما أنه كان يعمل في رعي المواشي ،وكان إذا عاد إلى منزله بعد الفراغ من الرعي ،يحلب مواشيه ،فيبدأ بوالديه ،فيسقيهما قبل أهله وأولاده الصغار ،وفي يوم من الأيام ،ابتعد في طلب المرعى ،فلم يرجع إلى المنزل إلا بعد أن دخل المساء ،

وجاء بالحليب كعادته ،فوجد والديه قد ناما ،فكره أن يوقظهما من نومهما ،وكره أن يسقي الصغار قبلهما ،فبقي طوال الليل ممسكا بالإناء في يده ،ينتظر أن يستيقظ والداه ، وأولاده يبكون عند رجليه ،يريدون طعامهم ،وظل على هذه الحال حتى طلع الفجر .

وأما الثاني فتوسل بخوفه من الله ،وعفته عن الحرام والفاحشة ،مع قدرته عليها ،وتيسر أسبابها ،فذكر أنه كانت له ابنة عم يحبها حبا شديدا ،فراودها عن نفسها مرارا ،ولكنها كانت تأبى في كل مرة ،

حتى أصابتها حاجة ماسة في سنة من السنين ،فاضطرت إلى أن توافقه على طلبه مقابل مبلغ من المال ،تدفع به تلك الحاجة التي ألمت بها ،

فلما قعد منها مقعد الرجل من امرأته ،تحرك في قلبها داعي الإيمان والخوف من الله ،فذكرته بالله في هذا الموطن ،فقام عنها خائفا وجلا ،وترك المال الذي أعطاها .

وأما الثالث فتوسل بأمانته وحفظه لحقوق الآخرين ،حيث ذكر أنه استأجر أجيرا ليعمل له عملا من الأعمال ،وكانت أجرته شيئا من الأرز ،

فلما قضى الأجير عمله عرض عليه الرجل أجره ،فتركه وزهد فيه ،وعلى الرغم من أن ذمة الرجل قد برئت بذلك ،إلا أنه حفظ له ماله وثمره ونماه ،حتى أصبح مالا كثيرا ،جمع منه بقراً مع راعيها ،فجاءه الأجير بعد مدة طويلة ،يطلب منه أجره الذي تركه ،فأعطاه كل ما جمعه له من المال .

وكان كلما ذكر واحد منهم عمله انفرجت الصخرة قليلا ,حتى أتم الثالث دعاءه ،فانفرجت الصخرة بالكلية وخرجوا يمشون .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى