منوعات

3500 دولار سعر الكيلو الغرام الواحد منه..ماذا تعرف عن الذهب الأحمر الذي انتشل قرية مغربية من الفقر

Advertisements

تركيا رصد // منوعات

3500 دولار سعر الكيلو الغرام الواحد منه..ماذا تعرف عن الذهب الأحمر الذي انتشل قرية مغربية من الفقر

بعض شعيرات منه كفيلة بأن توفر لك دخلاً مادياً مريحاً اذا عرفت كيف تستفيد من هذه الشعيرات البسيطة غالية الثمن، فهو يوفر عوائد جيدة رغم كلفة عمالته العالية.

زهرة الزعفران

ينتمي الزعفران إلى عائلة “السوسن” ويستخدم كنبات طبي، كما أنه من أجود أنواع التوابل، ولمستخلصاته خصائص دوائية في الاختبارات المعملية.

منها تحفيز عملية التنفس، وخفض ضغط الدم، وخصائص مضادة للأورام، فهذه الزهرة الصغيرة ترمز أن إلى الخير والثراء ورائحتها الجميلة تعطي احساس بالراحة والدفء.

أغلى أنواع التوابل


تتطحن شعيرات الزعفران بطريقة معينة لتصبح واحدة من أذكى أنواع التوابل غالية الثمن ويستخدم بشكل رئيسي في الطهي، فيضيف على الأطباق نكهة ولونًا مميزين.

إذ يعود اللون الأصفر الفاتح إلى الكاروتينات، ولها خواص مضادة للأكسدة، ومذاق البيكوكريسين ورائحة السفرانال، ذات خواص مضادة للبكتيريا.

لون الزعفران أحمر برتقالي وله رائحة نفّاذة وطعم مميز، فبإمكان غرام واحد من الزعفران تغيير طعم قنطار من الأرز.

وبفضل ألوانه يستعمل في تلوين الحلوى، كما يستخدمه الناس لتتبيل عدة أنواع من الأطعمة.

تتميز زهرة الزعفران بشكل الكأس ويعود أصلها إلى جبل الألب ومنطقة البحر الأبيض المتوسط فما قصة هذه الزهرة وكيف أصبحت مصدر رزق سكان قرية بأكملها في المغرب؟

تعتبر زهرة الزعفران المكونة من زهرة بنفسيجية اللون تضم داخلها شعيرات أرجوانية قليلة لا يتعدى عددها الثلاث أو الخمس، ليولد من بعد اسم الزهرة النبيلة،

ربما أعظم ما في تلك الزهرة الصغيرة أنها أنقذت قرية “تالوين”المغربية الواقعة في الجنوب ، وعدد سكانها ستة آلاف نسمة من الفقر، فالزعفران مصدر عيش السكان هناك.

طريقة استخراجه وحفظه

الزعفران صبغ أصفر زاهي اللون، ينتج بتجفيف مياسم وأقلام زهرة الزعفران الخريفي.

تنزع المياسم من الزهور البنفسجية المتفتحة بانتباه شديد، ثم تُجفف تحت حرارة معتدلة لإبعاد المياسم عن بعضها.

وتحفظ في أوعية مغلقة بإحكام بحيث تحجب الضوء كما تكون مغلفة بأوراق الألمنيوم، كي يُحافظ الزعفران على جودته ورائحته الزكية.

مراحل انتاج الزعفران

المرحلة الأولى: زراعة بصيلات الزعفران مع نهاية فصل الصيف في تربة مجهّزة بشكل جيد، ويُمكن للزعفران العيش لمدة 6 سنوات في نفس التربة.

وبعد زراعته بمدة تتراوح من 40 إلى 60 يوم، تبدأ زهور الزعفران البنفسجية بالظهور وهي تحتوي على مياسم حمراء رقيقة جداّ.

المرحلة الثانية: قطف الأزهار قبل أن تطلع الشمس ونزع المياسم من الأزهار يدوياً بعناية خلال مدة 20 يوماً.

بعدها يمكن سقي الزعفران بشكل عادي وانتظار الدورة القادمة لجني الأزهار في فصل الخريف وهكذا دواليك لمدة 6 سنوات.

كم يمكن نزع البصيلات في بداية الصيف وتجدها قد ولدت بصيلات جديدة، وبهذا يمكنك بيع جزء من هذه البذور للمزارعين أوالاحتفاظ بها لتكبير مشروعك وزيادة طاقتك الانتاجية.

خطوات مهمة لإنتاج وفير

أولاً: تجهيز تربة ملائمة

يجب حرث الأرض وتجهيزها بشكل جيد لتوفير التهوئة اللازمة، ثم تسوى التربة وتعمل خطوط ترابية يفصل بينها 20 سم.

وتوضع أنابيب السقي بالتقطير وهي أفضل طريقة لسقي الزعفران فهي تضمن وصول الماء إلى جميع البصيلات.

ثانياً: الأسمدة

لا يحتاج إلى كمية كبيرة من السماد، ويكتفى بكمية من الأسمدة العضوية، وينصح المختصين عدم استخدام الأسمدة الكيميائية فهي تضر بالانتاجية.

ثالثا: السقي

تختلف عدد مرات السقي حسب التربة والمنطقة والشهر، ولكنه لا يحتاج إلى كمية مياه كبيرة، بل يحتاج إلى اهتمام كبير.

الذهب الأحمر لقرية تالوين المغربية

يبيع الفلاح بضاعته النادرة بأثمان متواضعة، ويذهب ليتبضع بما حصل عليه من مال قليل، ويشتري حاجاته بهذا المُنتج.

حيث يشتري ما استطاع من مؤونة للبيت، وبعض اللحم الذي تطهوه الزوجة، حيث ترشّ بعضا مما ادخرته من الذهب الأحمر لتطييب طعامها، وذلك بجلسة حميمة يستعيدان بها أنفاسهما، وتبقى السهرات المرفهة لأصحاب الأموال والعطور.

أخيرا أصبح هناك مؤسسات تعاونية تأسست لتعتني بالمنتج من الزعفران وتسويقه، وتحدد أماكن بيعه المرخص لها، حيث توضع الملصقات على العلب لتمييزها عن الزعفران المزيف، فهناك أعشاب تُشبهه. فقد فتحت هذه التعاونيات المجال للفلاح بالانضمام إليها لتوعيته وحفظ حقوقه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى