منوعات

هل زرت أصغر جزيرة مأهوله بالسكان في الشرق الأوسط ؟ تعرف على جزيرة القصر التي تتواجد في سوريا

Advertisements

تركيا رصد // منوعات

هل زرت أصغر جزيرة مأهوله بالسكان في الشرق الأوسط ؟ تعرف على جزيرة القصر التي تتواجد في سوريا

هل تعلم بأن أصغر جزيرة مأهولة بالسكان بالشرق الأوسط تتواجد في سوريا فهل زرتها من قبل؟؟

فما هي قصة هذه الجزيرة المعزولة عن العالم ” جزيرة القصر ” الواقعة في قرية وطى الشير ، قرية القرامة التابعة لناحية البهلولية ريف اللاذقية .

هي جزيرة مصغرة توجد ضمن سد ١٦ تشرين ، عندما ياتي الصيف تجف المياه بين الضفتين ويمكن الوصول اليها سيرا على الاقدام لكن في الشتاء لا يمكن الوصول اليها الا بالقوارب .

وتعد أصغر جزيرة مأهولة في الشرق الأوسط ضمن بحيرة من المياه العذبة ( بحيرة سد ١٦ تشرين أو البحيرات الزرقاء السبع ) حيث يمكنك اصطياد الأسماك من هذه البحيرة

التي تتواجد فيها انواع مختلفة من الأسماك بالأضافة إلى الطبيعة الساحرة والجميلة للقرية الشهيرة بكرم وطيب أهلها … وأينما ذهبت وبجميع الاتجاهات مناظر ساحرة خلابة .

تعرف على أصغر جزيرة في الشرق الأوسط :

يسكنها 7 عائلات فقط .

من أصغر الجزر المأهولة في العالم .

تبلغ مساحتها 12 دونماً فقط .

تقع ضمن محيط سد 16 تشرين .

حكاية الجزيرة وأصل التسمية، بأن الجزيرة تقوم على أنقاض قصر روماني قديم ولذلك سميت بجزيـرة القصر،

مشيراً إلى أن الجزيرة تتألف من حارتين الأولى تسمى حارة القصر، والثانية تسمى الحارة الفوقانية .

ومعظم سكان الجزيرة من كبار السن الذين رفضوا الانتقال للعيش خارجها، مبيناً أن 11 عائلة سكنت الجزيـرة قبل أن تتقلص إلى 7 عائلات،

وذلك قبل 25 عاماً حينما غمرت الأراضي المحيطة بالجزيـرة عند إنشاء سد 16 تشرين، أن سكان الجزيـرة ، يرون أن الجزيـرة هي عالمهم الجميل الذي لا يضاهيه أي مكان آخر جمالاً وبساطة.

ومصدر رزق العائلات السبع التي تسكن الجزيـرة هي المحاصيل الزراعية، حيث يزرع الأهالي الزيتون والحمضيات والرمان والتين

وغيرها من الأشجار المثمرة، وفي فصل الربيع عندما يبدأ موسم الري ويخف منسوب البحيرة، يقوم الأهالي بحراثة أرضهم التي كانت مغمورة بالمياه ليقوموا بزراعتها بالخضار الصيفية .

وعن التنقل بين الجزيـرة وأماكن أخرى، يوجد قارب لدى كل عائلة تستخدمه شتاء في الانتقال من وإلى الجزيـرة،

وفي الصيف عندما تنحسر المياه يمكن لأهالي الجزيـرة الانتقال بينها وبين الشاطئ سيراً على الأقدام أو الانتقال بواسطة السيارة .

كما أن الجزيرة ترتفع حوالي 17 متراً عن سطح البحيرة ما يجعلها لا تتأثر بأي عملية ارتفاع لمنسوب المياه فيها .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى