منوعات

سيدة تتـ.ـعرق مادة ثمينة أغلى من الذهب .. ومرضها الغريب حيّر الأطباء

Advertisements

تركيا رصد // ومنوعات

سيدة تتـ.ـعرق مادة ثمينة أغلى من الذهب .. ومرضها الغريب حيّر الأطباء

أصـ.ــيبت سيدة أمريكية بـ” متلازمة الجـ ـعة البولية ” والتي يقوم الجسم بتحويل الخميرة في مثانتها التي تخـ.ــ.ـمر السـ.ــ.ــ.ـكر أو الكربوهيدرات إلى الكحـ.ـ ول، وهي بالضبط تقريبا التقنية ذاتها التي يستخدمها صانعو البـ.ـيرة في إنتاجها.

واشتبه الفريق الطبي، في أنها ربما كانت تخفي إدمانها للكحـ.ـ ول، وذلك بعد أن جاءت اختبارات البـ.ـول إيجابية بشكل متكرر؛ فيما كشفت اختبارات الد م الأخرى لنواتج الأيض الإيثانول سلبية، وهذا يعني أن د م المرأة خال من الكحـ. ـول.

ومن جانبه، أوضح الدكتور كينيتشي تاماما في مستشفى المركز الطبي في جامعة بيتسبرغ إن المرأة التي تعاني مرض السكري وتليف الكبد، قد تلقت توصية لزرع الكبد، لكنها أزيلت من قائمة انتظار المتبرعين، وجرى نقلها للعلاج من تعاطي الكحـ.ـ *ول.

وكانت حالة المرأة نادرة جدا لدرجة أنه لم يكن لها اسم حتى الآن. واقترح أطباؤها تسميتها “متلازمة صناعة الجـ.ـ رعة البـ.ـولية الذاتية” أو “متلازمة تخمر المثانة”.

حالة نادرة اخرة وهي ظهور بـ. ـول أخضر

قد يكون تحول بولك إلى اللون الأخضر أمرا مخيفا. ولكن كما اكتشف رجل في شيكاغو، يمكن أن يكون التبول الأخضر من الآثار الجانبية النادرة لبعض الأدوية.

ونُقل الرجل البالغ من العمر 62 عاما إلى المستشفى بعد أن تبين أن دمه يحتوي على مستويات عالية من ثاني أكسيد الكربون، وهي حالة يمكن أن تهـ.ـ *دد حـ.ـياته.

ووُضع الرجل على جهاز التنفس الاصطناعي، وأعطي مخـ.ـ *درا عاما يسمى البروبوفول، وفقا لتقرير الحالة الذي نُشر في 2 ديسمبر في مجلة نيو إنغلاند الطبية. وبعد خمسة أيام، تحول لون بول الرجل، الذي كان يُجمع في كيس قسطرة، إلى اللون الأخضر.

وفي حين أن البول الأخضر يمكن أن يكون بسبب عدد من العوامل، في هذه الحالة، كان الجاني هو البروبوفول.

ويستخدم هذا الدواء على نطاق واسع للتخـ.ـ *دير العام، ولكن في حالات نادرة، يمكن أن يتحول لون بول الشخص إلى الأخضر ولحسن الحظ، هذا اللون حميد ويزول بمجرد توقف الدواء.

ثلاث كلى

فاجأ رجل في البرازيل أطباءه عندما أظهر الفحص أنه يمتلك ثلاث كلى – وهي حالة نادرة جدا.

وسعى الرجل البالغ من العمر 38 عاما، في البداية للحصول على رعاية طبية لآ لام الظهر الشديدة، وفقا لتقرير الحالة، الذي نُشر في 6 مايو في مجلة نيو إنغلاند الطبية.

وأظهر التصوير المقطعي المحوسب أن ألم ظهره كان بسبب انزلاق غضروفي، وهي حالة شائعة نسبيا يتحرك فيها جزء من قرص يشبه الوسادة بين فقرات العمود الفقري خارج مكانه.

ولكن أطباءه لم يسعهم إلا أن يلاحظوا أن الرجل كان يتمتع بخاصية تشريحية غير عادية.

وقال التقرير إنه بدلا من الكليتين المعتادتين اللتين تظهران لدى الشخص العادي، كان لدى الرجل ثلاث: كلية تبدو طبيعية على جانبه الأيسر وكليتان مدمجتان بالقرب من الحوض.

ومن النادر وجود ثلاث كلى، حيث تم الإبلاغ عن أقل من 100 حالة في الأدبيات الطبية.

ويُعتقد أن الحالة تنشأ أثناء التطور الجنيني، عندما تنقسم البنية التي تشكل عادة كلية واحدة إلى قسمين. وقال التقرير إن الرجل لم يكن بحاجة إلى أي رعاية طبية لكليته الزائدة، لكنه تلقى مسكنات عن طريق الفم لآ *لام ظهره.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى