منوعات

شاب طموح ينتج يومياً غرام ذهب من الأجهزة الإلكترونية التالفة “فيديو”

تركيا رصد // متابعات

شاب طموح ينتج يومياً غرام ذهب من الأجهزة الإلكترونية التالفة “فيديو”

هل تعلم أننا نرمي الأجهزة الإلكترونية بعد عدم القدرة على إصلاحها واستيدالها بأجهزة عصرية أو مستعملة ولا ندري أنها نحتوي على ذهب.

ولكن هناك من يعلم أنها ذات قيمة وأنه يستطيع معالجتها لاستخراج كميات ضئيلة من ذهب.

ولكن هل فكرت يوماً كيف ستتعامل مع هذه الإلكترونيات بعد قراءتك لهذا المقال لتحصل على الذهب؟

هذا ما سوف نوضحه في مقالنا مجيبين على جميع هذه التساؤلات.

أصبح شاب تركي حديث الإعلام، حيث يقوم يومياً باستخراج غرام واحد من الذهب بالإضافة إلى كميات من النحاس والفضة.

وتجري العملية ببساطة عن طريق جمع النفايات الإلكترونية وتذويبها وفق خطوات سهلة وبسيطة ليحصلا على الذهب والفضة وبقية المعادن الثمينة.

النفايات الالكترونية

قبل التطرق إلى طريقة استخراج ذهب، يجب أن نعرف ما هي القمامة الإلكترونية وكيف تتشكل؟

عندما يصل حاسوبك الشخصي أو هاتفك المحمول أو جهاز التليفزيون أو الطابعات إلى نهاية عمرها، هنا تتشكل القمامة الإلكترونية.

يمكن أن يكون ضمن هذه القمامة “الذهبية” بعضاً من المعادن كالزئبق والرصاص، وأيضاً الذهب الذي يُشكّل كميّة كبيرة من هذه القمامة.

ما كمية الذهب التي يمكن استخلاصها من القمامة الإلكترونية؟

تقدر الإحصائيات بأنّه يتم رمي من 20 إلى 50 مليون طن من القمامة الإلكترونية في النفايات حول العالم في كل سنة، ويتم دفنها تحت الأرض.

حيث أنّ هذه القمامة يوجد بداخلها ذهب وفضة نحو 60 مليون دولار كل سنة،

وتكون النسبة الكبيرة في الولايات المتحدة حيث تشكل منها 2% من النفايات في العالم.

يتم العمل الآن على تدويرها بنسبة 12% من القمامة الإلكترونية، بحيث لكل مليون هاتف محمول يعاد تدويره يمكن الحصول على الكميات التالية:

– 16000 كيلو جرام من النحاس.

– 350 كيلو جرام من الفضة.

– 34 كيلو جرام من ذهب

– 15 كيلو جرام من البلاديوم.

الطريقة التقليدية لاستخراج الذهب

إنّ الطريقة التقليدية القديمة لاستخراج ذهب تأتي ضمن ثلاث مراحل:

أولاً: مرحلة تفكيك الأجهزة الإلكترونية

في هذه المرحلة يتم تفكيك أجهزة الكمبيوتر والقطع الإلكترونية للحصول على ما يسمى بالبورد أو الكرت الموجود داخل الجهاز الإلكتروني.

ثانياً: مرحلة الحرق

في هذه المرحلة توضع اللوحات الإلكترونية والبوردات في آلة مثل برميل زيت يتسع لـ أربعة لترات ويتم حرقها وتذويبها،

وتعرض لأعلى درجات الحرارة، لكي يتم تذويب مادة القصدير أولاً ثم باقي المعادن.

ثالثاً: مرحلة الفرز

يتم في هذه المرحلة فرز المعادن التي تم استخراجها من عملية الحرق.

وتتضمن عملية الفرز “مناخل” تتنوع أحجامها من الأكبر إلى الأصغر ويتم الفرز عن طريق هز المكونات.

ومن بعد ذلك تجمع المواد المتشابهة ويعاد فرزها يدوياً.

استخراج الذهب من خلال السيانيد

يعود استخدام السيانيد لسبعينات القرن التاسع عشر المستخدم في صناعة التعدين،

فكان له أسلوب مميز ومفيد في ترشيح الذهب، في حين أنه خطير لاستخراج بقية المعادن.

تتم العملية من خلال وضع النفايات الإلكترونية المحطمة وخلطها مع سيانيد الصوديوم وخلال هذا التفاعل الكيميائي ينتج محلول سيانيد لونه ذهبي له قابلية الذوبان يستخلص منه المعادن.

ومع ذلك فإنّ السيانيد مفيداً، إلا أنّ هذه التقنية أصبحت مثيرة للجدل في العديد من البلدان حول العالم وقد تم حظرها، لإن محلول سيانيد الصوديوم يضر البيئة بشدة.

مزايا استخراج الذهب من القمامة الإلكترونية:

إن عملية استخراج ذهب من القمامة الإلكترونية لا تقتصر فقط على تخفيض كميات القمامة المدفونة في مدافن القمامة فحسب،

بل تعطي فرصة جديدة لإعادة تدوير النفايات وذلك في بيئة تطلب أمور جديدة.

اقرأ أيضاً: مزارع سوري يبتكر طريقة فريدة لتوليد الطاقة للطبخ وتسخين الماء والتدفئة مجاناً

إنّ عملية إعادة التدوير للنفايات الإلكترونية ستقلل نسبة 50 مليون طن من القمامة الإلكترونية التي ترمى في مدافن النفايات كل سنة حول العالم.

إنّ المساهمون في الشركات المخصصة لإعادة تدوير القمامة الإلكترونية يرون بأنّ هناك الكثير من الأرباح نتيجة عملية استخراج المعادن الثمينة كل عام.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock