أخبارنا

ما خفي أعظم.. الفصائل تمتلك سـ.ـلاحاً مذهلاً سيقلب الموازين.. قناة إسرائيلية تشرح التفاصيل

السـ.ـلاح المذهل باعـ.ـتراف الإسرائيليين

الفصائل ستكشف عن أسـ.ـلحة جديدة في الوقت المناسب

قال رئيس المكتب السياسي لحركة المقـ.ـاومة الإسلامية “حمـ.ـاس”، إسماعيل هنية، إن “المقـ.ـاومة الفلسطينية في غـ.ـزة لا تدافع فقط عن غـ.ـزة، ولا مطالب لها تتعلق بغـ.ـزة، بل عنوان صـ.ـراعها مع العـ.ـدو هو القـ.ـدس والأقصى والشيخ جراح وحق العودة، وقيام دولة فلسطين على كامل التراب وعاصمتنا القـ.ـدس”.

وأكد هنية في كلمة له خلال وقفة تضامنية حاشـ.ـدة في العاصمة القطرية الدوحة، مساء أمس، أن “المـ.ـيدان له كلمة الفصل في حسـ.ـم هذه المواجـ.ـهة مع المحـ.ـتل الذي استبـ.ـاح القدس، وأن المقـ.ـاومة لن تتراجع مطلقا، وستظل فوق الجبل، وستبقى سيـ.ـف ود.رع القـ.ـدس والأقصى”.

وأضاف هنية أن العـ.ـدو قصـ.ـف في غـ.ـزة، وهـ.ـد.م بعض الأبراج، ونفذ مجـ.ـازر، معتقدا بأنه سيرد.ع المقـ.ـاومة وأهل غـ.ـزة، لكن خـ.ـاب وخسـ.ـر.

كما شـ.ـدد هنية على أن”المقـ.ـاومة أقصر الطرق نحو القـ.ـدس، وغـ.ـزة اليوم تخـ.ـوض هذه المعـ.ـركة، وهي در.ع القدس التي ستظل عنوان المعـ.ـركة ومفـ.ـجرة لكل انتفـ.ـاضة”.

ولفت هنية إلى أن غـ.ـزة المحـ.ـاصرة منذ 15 عامًا، تفرض اليوم حـ.ـظر التجول على كل مناطق الكيان الصهيوني.

كما أكد أن “ما تملكه فصـ.ـائل المقـ.ـاومة، وكتائب القسام، ما خفي منه أعظم”.

السـ.ـلاح المذهل باعـ.ـتراف الإسرائيليين
وفي السياق ذاته أعلنت “القناة 11” الإسـ.ـرائيلية أن لدى حركـ.ـة حمـ.ـاس غـ.ـواصات قادرة على حـ.ـمل متفـ.ـجرات زنتـ.ـها 50 كيلوغراما.

وذكرت مصادر أنه تم استـ.ـهداف هذه الغـ.ـواصات في أثناء محاولتها مهـ.ـاجمة منصات الغاز الطبيعي بالمتوسط، حيث سمحت الرقـ.ـابة العسـ.ـكرية الإسرائيلية بنشر الخبر.

ووفقا لقناة “كان” العبـ.ـرية، توقف العمل بمحـ.ـطة “تمار” للتنقيـ.ـب عن الغاز في البحر المتوسط بعد إطـ.ـلاق حـ.ـركة حـ.ـماس صـ.ـواريخ باتجاهها.

كما ذكرت مصادر عسـ.ـكرية إسـ.ـرائيلية أن حمـ.ـاس استهـ.ـدفت حـ.ـقل غـ.ـاز قبالة عسـ.ـقلان بعشـ.ـرات الصـ.ـواريخ.

من جانبها، أكدت كتـ.ـائب القسـ.ـام -في بيان- قصـ.ـف مدن بئـ.ـر السـ.ـبع وأسد.ود وعسـ.ـقلان ونتيـ.ـفوت وقـ.ـاعدة رعـ.ـيم برشـ.ـقات صـ.ـاروخية.

كما قصـ.ـفت موقع إسـ.ـناد صـ.ـوفا العسـ.ـكري في غلاف غـ.ـزة بقـ.ـذائف هـ.ـاون، وقالت إن ذلك جاء رد.ا على “المجـ.ـزرة بحق المدنـ.ـيين ليـ.ـلا في غزة والاعتـ.ـداء على أهالي الشـ.ـيخ جـ.ـراح في القـ.ـدس”.

الشعب المعجزة

“الشعب المعجزة” هذا أقل ما يوصف به الشعب الفلسطيني منذ أكثر من 71 عاماً، أي منذ القصـ.ـعة الأولى في ظهر فلسطين والأمة العربية بشكل عام، عندما غرس أول “بسـ.ـطار” إسرائيلي على أرض فلسطين، مروراً بنكسة ال 1967، وما تلاها من مجـ.ـازر إسرائيلية مرت على الخارطة الفلسطينية بأكملها وما تزال تمر.

وصف “الشعب المعجزة” للشعب الفلسطيني لقب يستحقه منذ أول قصـ.ـعة حتى اليوم مع أحـ.ـداث حي الشيخ جراح في القدس.

وما يجري هناك من تهـ.ـجير لأهالي المنطقة واعـ.ـتداءات من جـ.ـنود الاحتـ.ـلال بحق المقـ.ـاومين المدافـ.ـعين عن الحي وبحق المرابـ.ـطين في المسجد الأقصى، وأسباب ز.ج ذلك الوصف لذلك الشعب له أسباب وإثباتات كثيرة.

أهم أشكال هذه الإثباتات أنه ومنذ العام 1948 ما يزال الفلسطينيون متمسكين بأرضهم ولم تفلح كل أشكال التنـ.ـكيل والإرهـ.ـاب الإسرائيلي من احتـ.ـلال فلسطين بالكامل.

الحاجة أم الاختراع

“الحاجة أم الاختراع” كذلك المقـ.ـاومة في وجه الاحتـ.ـلال أم الإبداع والابتكار، مثل الإبداعات الفلسطينية التي اقتحـ.ـمت جدران المعتـ.ـقلات الإسرائيلية.

عندما ابتكر الأسرى الفلسطينيون طريقة جديدة لتطوير نسلهم وتحديداً النسل الفلسطيني من خلال تهـ.ـريب نطف منوية يتم إيصالها لزوجاتهن في العالم الخارجي المحـ.ـرومين منه، والنتيجة وجود فلسطيني على شكل كائنات حية جديدة رغم الاعتقـ.ـال.

ابتكارات الشعب الفلسطيني المعجزة في صـ.ـموده، منها ما تغير مع التطورات الحديثة ومنها من بقي حاضراً على مر العقود.

مثل المشاهد التي نراها لمسنين فلسطينيين تعكس متى تشـ.ـبثهم بأرضهم، كمسن يمر من أمام جـ.ـنود الاحتـ.ـلال ويشتـ.ـمهم ويدعي عليهم بأن ينـ.ـدثروا وأن يرددوا معه كلمة آمين.

أو كمسنة تحضن شجرة زيتون بيتها وتحيطها دبـ.ـابات جـ.ـنود الاحتـ.ـلال التي تريد احتـ.ـلال بيتها، أو كمشاهد للنساء المرابـ.ـطات في المسجد الأقصى واللواتي تعكسن حكاية تروي العند الفلسطيني للدفـ.ـاع عنه وطنه ذلك العند الذي غذاؤه الصبر.

ومن الابتكارات الجديدة التي ابتكرتها مدرسة المقـ.ـاومة الشعبية الفلسطينية، وبدأت تلفت انتباه العالم ولها وجود قوي على مواقع التواصل الاجتماعي، الابتسامة الفلسطينية التي تقـ.ـهر المحتل، هذه الابتسامة نشاهدها في صور شباب وشابات فلسطينيين أثناء عمـ.ـليات اعتقـ.ـالهم أو في جلسات محاكماتهم التي كثير منها تنطق بالحكم المؤبـ.ـد.

“اضحك الصورة تطلع حلوة” يبدو أن بات شعاراً ضمنياً أو علنياً بين صفوف فئة الشباب الفلسطينيين بحيث يكون شعاراً ثابتاً مع لحظات اعتقـ.ـالهم، أو ربما هو شكل جديد من أشكال المقـ.ـاومة، فلا شيء ممكن أن يقـ.ـهر المحـ.ـتل أكثر من ضحكة تسخـ.ـر من هزيـ.ـمته أمام صـ.ـمود الشعب الفلسطيني المعجزة.

المقـ.ـاومة ستكشف عن أسـ.ـلحة جديدة في الوقت المناسب

ما الصـ.ـواريخ التي تُطـ.ـلَق من غـ.ـزة، وما المشـ.ـكلات التي تفرضها على القبة الحديدية؟

رغم أنَّ القبة الحديدية قيد الاستخدام منذ عقد من الزمن، فإن الصـ.ـواريخ لا تزال تُطـ.ـلَق على إسرائيل، وحتى مع أكبر التقديرات لمعدل نجاح القبة الحديدية يمكن لبعض الصـ.ـواريخ الوصول إلى المناطق السكنية.

ويُقدِّر الخبراء الذين يتتبعون ترسـ.ـانات حمـ.ـاس والجـ.ـهاد الإسلامي أنَّ الحـ.ـركتين ربما تملكان عشرات الآلاف من الصـ.ـواريخ، غالباً لا تُصنَّع مما هو أكثر من المتفـ.ـجرات والإطار المعدني.

بدأت حمـ.ـاس إنتاج صـ.ـاروخ يُدعى “قـ.ـسـ.ـام” في عام 2001 تقريباً خلال الانتفـ.ـاضة الثانية. في البداية كان مدى الصـ.ـواريخ ميلين (3 كيلومترات تقريباً) أو 3 أميال (5 كيلومترات تقريباً)، لكنَّ الإصدارات اللاحقة مثل “قسـ.ـام 3” لها مدى يبلغ نحو 10 أميال (16 كيلومتراً تقريباً).

لكنَّ بعض الصـ.ـواريخ، مثل تلك التي ضربت تل أبيب على بُعد قرابة 40 كيلومتراً من حـ.ـدود غـ.ـزة يوم الثلاثاء، لها مدى أطول كثيراً. وقال الجـ.ـيش الإسرائيلي في 2019 إنَّ مدى أحد الصـ.ـواريخ الفلسطينية التي أصـ.ـابت منزلاً قرب تل أبيب يبلغ 75 ميلاً (121 كيلومتراً تقريباً).

والخميس 13 مايو/أيار 2021، استهـ.ـدفت فصـ.ـائل المقـ.ـاومة مطار رامون الذي يبعد أكثر من 220 كيلومتراً من قطـ.ـاع غـ.ـزة.

وشهدت إسرائيل بالفعل إطـ.ـلاق صـ.ـواريخ باتجاه القدس يوم الإثنين، ألحق أحدها ضرراً بمنزل في إحدى الضواحي الجنوبية، لكنَّ المسـ.ـؤولين تفاجأوا من عدد الصـ.ـواريخ طويلة المدى التي وصلت إلى تل أبيب منذ ذلك الحين.

وقال مايكل هيرتسوغ، وهو عميد متقاعد بالجيـ.ـش الإسرائيلي، لصحيفة The Washington Post في عام 2019، إنَّ الصـ.ـواريخ قصيرة المدى تمثل تهـ.ـديداً أيضاً، لأنَّ القبة الحديدية أقل فاعلية عند مدى 2.5 ميل (4 كيلومترات تقريباً) فأقل.

ومع أنَّ الأسـ.ـلحة كثيراً ما تكون بدائية ويفتقد الكثير منها إلى أنظمة التو\ـ.ـجيه، فإنَّ أعدادها الهائلة وتكلفتها المنخفضة تمثل ميزة ضـ.ـد القبة الحديدية. وبحسب تقارير في الصحافة الإسرائيلية فإنَّه في حين قد يكلف الصـ.ـاروخ مبلغاً ضئيلاً يصل إلى بضع مئات من الدولارات، يُكلِّف كل صـ.ـاروخ اعتراضي نحو 150 ألف دولار.
وكالات

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى